المواطنون يشكون من ظلم وتجاهل وإقصاء وكالة “الحالة المدنية ” في مدينة النعمة صور+ فيديو

شهدت الوكالة الوطنية لإصدار أوراق المدنية في مدينة النعمة عاصمة ولاية الحوض الشرقي احتجاجات واسعة النطاق بسبب تعقيدها وتجاهلها للمواطن البسيط والإقصاء الممنهج لهم، ليضحكوا على جهلهم وضعفهم، فالمواطنون منهكون يصطفون منذ ساعات الفجر الأولى، بانتظار أن يأتي دورهم لتبدأ إجراءات معاملاتهم المتعلقة بـ”الحالة المدنية” .. يأتون باكراً وقبل الدوام الرسمي بساعات طويلة، ويتحملون البرد في باحات المركز ، أملاً بتعزيز فرصهم بدخول معمعة الحصول على الأوراق المدنية أو تصحيح أخطاء تسببت فيها البيروقراطية. وقد تجد من مضى عليه شهر وهو على هذا الحال، يكابد ويقاسي عله ينهي أوراقه وأوراق أبنائه، يرابط ويرى من يدخلون بـ”الواسطة” بينما هو ينتظر… .

والطامة الكبرى أن الموظفين من الإدارة الى الوكلاء العاملين في المركز لا يبالون بأوقات الدوام، ويأخذون إستراحة في كل وقت وحين، رغم أن وقت الدوام ينتهي عند الخامسة مساء. وفي مايلي صور وفيديو يشهد على هذه المعاناة و هذا الواقع الذي جعل البعض ينظر للهيئة كمجرد وسيلة لحلب المواطنين وجلب الأموال منهم، وليس كهيئة لتسهيل حياتهم وتقريب الإدارة منهم، وهو أمر طالما ادعى النظام السعي له وخصوصا واط أن ولاية الحوض الشرقي كان لها دور كبير في نجاح مرشح الإجماع رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *