بشرى سارة لمستقبل الغاز في موريتانيا

أفادت شركة النفط الكبرى «شل»، اليوم الخميس، بأنه من المتوقع تضاعف الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المسال إلى 700 مليون طن بحلول عام 2040.

وأضافت الشركة، أنه وفقا لتوقعاتها فيما يخص سوق الطاقة، فإن الطلب العالمي على الغاز الطبيعي المسال، قد يصل إلى 700 مليون طن خلال الـ40 عاما القادمة، في ظل استمرار هيمنة الغاز الطبيعي على منظومة الطاقة منخفضة الكربون.

وحقق الطلب على الغاز المسال نموا بنسبة 12.5 في المائة خلال العام الماضي ليصل إلى 359 مليون طن.

وذكر التقرير أيضا، أنه من المتوقع أن تبقى آسيا هي المنطقة المهيمنة على عقود الغاز القادمة، مما يعطي دفعة قوية لكل من روسيا وقطر، على اعتبار أن الدولتين من أكبر مصدري الغاز المسال في العالم.

وتستعد موريتانيا والسنغال لدخول نادي منتجي الغاز الطبيعي العام المقبل، وذلك بعد اكتشافهما لكميات كبيرة من الغاز الطبيعي، من ضمنها حقل مشترك بين البلدين.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *