ظلم ومحسوبية من الوزير الأول ضد ممثل شركة “ADDAX ENERGY” في موريتانيا رجل الأعمال ولد بوشيبه

تعرض ممثل شركة” ADDAX ENERGY ” في موريتانيا رجل الأعمال المحترم الشاب محمد ولد ابراهيم بوشيبه لظلم كبير من طرف الوزير الأول إسماعيل ولد الشيخ سيديا، الذي يسعى لانتزاع صفقة المحروقات منه بكل الوسائل الغير مشروعة مستخدما نفوذه وسلطته في ذلك، من أجل اعطاء الصفقة لمقربيه والاستفادة على حساب الشعب الموريتاني.

من جهتها اتهمت شركة ADDAX ENERGY الوزير الأول إسماعيل ولد الشيخ سيديا بالتربح على حساب الدولة الموريتانية، و جاء في رسالة وجهها ولد بوشيبه إلى الرئيس محمد ولد الغزواني أن الشركة الروسية سبق وأن فشلت “في تموين وتوفير المواد النفطية في موريتانيا لكنها لم تفشل في رشوة الوزير الأول إسماعيل حيث اعطته حصة الأسد من الأرباح”.

كما أضاف أن شركة ADDAX ENERGY فازت بالمناقصة “مرتين يوم 19/12/2019 وأعيدت يوم الثلاثاء الماضي 03/03/2020 وكان من بين الشركات العالمية المشاركة في المناقصة bb energy و Sahara و شركة trafigora”.

وجدير بالذكر أن الشركة بعثت للحكومة مساء الثلاثاء الماضي رسالة بتخفيض عرضها إلى 510 دولارات للطن، وذلك بعد إحالة الاتفاقية إلى مجلس الوزراء، فيما وجهت الشركة الروسية رسالة احتجاج إلى الحكومة واتهمتها بتسريب عرضها إلى السوق العالمية.

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *